أدانت وزيرة الخارجية الفنزويلية ديلسي رودريجيز اليوم / الجمعة / العقوبات الأمريكية على أكبر 8 قضاة بالمحكمة العليا بفنزويلا لحلها البرلمان الذي تقوده المعارضة.

قالت رودريجيز وفقا لقناة ( الحرة ) الأمريكية ، في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر – ” إنه لأمر مشين وغير مقبول من الولايات المتحدة أن تفرض عقوبات على دولة مستقلة ذات سيادة في انتهاك للقوانين الفنزويلية والدولية”.

وكان وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين أعلن – في وقت سابق – فرض عقوبات على أكبر قاض في فنزويلا وسبعة آخرين من أعضاء المحكمة الفنزويلية العليا لحلها البرلمان الذي تقوده المعارضة.

وقال منوتشين “يعاني الشعب الفنزويلي من اقتصاد متداع نتيجة سوء الإدارة والفساد في الحكومة، وفاقم أعضاء المحكمة العليا الوضع بالتدخل المستمر في عمل السلطة الشريعية”.. مضيفا أنه بتوقيع هذه العقوبات تدعم الولايات المتحدة الشعب الفنزويلي في
جهوده لحماية ودفع الحكم الديمقراطي في بلاده.

من جانبه ، قال السناتور الجمهوري ماركو روبيو ” إن الإجراء رسالة لمادورو وبلطجيته بأن تصرفاتهم لن تمر دون عقاب “.
يشار إلى أن مجموعة العقوبات الجديدة تهدف إلى تصعيد الضغط على حكومة الرئيس نيكولاس مادورو اليسارية وحلفائه وسط قلق متنام حيال قمع الاحتجاجات ومساعيه لإحكام قبضته على الحكم.

— ايجي بي زد

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *