وصفت وزارة الخارجية الروسية غارة التحالف الدولي علي وحدات من الجيش السوري أمس بأنها غير مقبولة.

ونقلت قناة “روسيا اليوم” عن نائب وزير الخارجية الروسي قوله إن الغارة انتهكت السيادة السورية ولن تساعد العملية السياسية.

وكان عضو اللجنة الدولية في مجلس الاتحاد الروسي إيجور موروزوف قال إن على مجلس الأمن الدولي أن يصنف الضربة الأمريكية الجديدة كعمل عدواني أحادي الجانب ضد دولة ذات سيادة، مشددا على ضرورة استمرار المفاوضات الخاصة بالتسوية السورية في كل من جنيف وأستانا بالرغم من العملية الأمريكية، لكنه أشار إلى ضرورة أن يتم في هذه المفاوضات أيضا مناقشة سياسات الولايات المتحدة في سوريا.

تجدر الاشارة إلى أن وزارة الدفاع الأمريكية (بنتاغون) أعلنت أمس الخميس أن قوات التحالف نفذت هجوما جويا استهدف القوات السورية.

— ايجي بي زد

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *